مراجع أخرى

مراجع أخرى

الإشارات الفلكلورية وإشارات أخرى لمستكا خيوس

  • ·في أواخر القرن التاسع، كان أحد الأساقفة في شمال إيطاليا غير قادر على الرد على دعوة تلقاها من أحد النبلاء المحليين. وللتخفيف من غيابه، قام بإرسال هدية عبارة عن سلة من المستكا، والقرفة، والكزبرة، والفلفل، وقطعة قماش خضراء داكنة، وبلح وتين مجفف، ورمان، ومشط من العاج وصبغة حمراء ومنقار سمك أبو سيف.
  • سيجريتي بي كولوري (أسرار الألوان) هي مخطوطة إيطالية ترجع إلى القرن الخامس عشر محفوظة في دير سان سالفاتوري في بولونيا. وهي تحتوي على تركيبة صمغية لتركيب الأحجار الكريمة: حمض الكبريتيك المقسم إلى جزئين، أحدها المستكا، وأربعة أجزاء من القطران.
  • وفي القرن الثامن عشر، لاحظ غيوم أنطوان أوليفييه أن أحد الأتراك قد قام بتطعيم شجيرة بطم التربنتيني لشجرة مستكا. وبعد اعوام قلائل قام بقطع جزع الشجرة ووجد مادة صمغية ذات رائحة تشبه رائحة المستكا ولكنها تتميز بسيولة راتنج بطم التربنتيني.
  • وفي "دير شوستر("ما يتعلق بالأحذية، لايبزج 1769)، قدم دي.جي.شرايبر تركيبة لورنيش الأحذية تحتوي على المستكا، زيت الخشخاش الأبيض وشمع النحل، ونشارة خشب الأبنوس.
  • · وفي الحياة النباتية في رواية جول فيرن، الجزيرة الغامضة، وسط جذور الثعابين والفيكس كانت هناك أشجار المستكا أيضاً.

 

المزيد في هذه الفئة : « التجارية الطبية »